زوجة مصرية منقبة بمارس احلى سكس مع عشيقي الجزء الثاني

يومي كله بقى ملك لرامز عشيقي…. كنت اصحى بسعادة بسعادة لبدء يوم جديد من الرسايل والمكالمات….. حياتي اتغيرت و البهجة عرفتها كتييييير أوي.. كنت بامارس معاها أحلى حب عذري فالتليفون….لسة مكناش و صلنا لاحلى سكس و اقعي…. في شقته…في مرة طلب عشيقي رامز أنه يشوفني.. على لطبيعة… ..وكنت ارفض وبإصرار. كنت باقول …لا مينفعش أخون جوزي…مش عاوزة اغلط و انا زوجة مصرية منقبة… بس بردة كنت باراجع نفسي أني نفسي اجرب السعاد الجديدة دي…الح عليا مرات ومرات .. وافقت و رحتله…. ايوه رحتله و لقيت عشيقي شاب و سيم عنده 32 سنة … كان أجوز من سنتين و انفصل عن مراته…قالي انه اختار غلط… اتنهدت أوي فقالي مالك قلتله و أنا كماااان……ايده جات على أيدي.. خفت حد يشوفنا … كنا في كافيه بعيد…بعيد عن بيتي .. بس خفت برده… كهربني…لما لمسني شلتها فابتسم وقال: حاسس أنك نصي اللي كان بيدور عليا…. ضحكت وابتسم…بسرعة هربت من الكافيه… عرفت انه غلط ممكن حد يشوفني…
غمضت هبة , زوجة مصرية منقبة عينيها وهي بتسحب نفس تقيل فسالتها سلوى: وقابلتيه…ردت عليها هبة وهي موطية دماغها و بتبتسم: أيوه…أتقابلنا…في عربيته بعد كدا…و شاف وشي لأول مرة…كنت زوجة مصرية منقبة و رفعت النقاب قدام غريب.. بس حبيب…مكنش بيشوف وشي غير جوزي و محارمي… رفضت أروح معاه أي أماكن عامة…و انا جنبه بالعربية حطت ايده على كتفى فرفضت.. قضيت معاه ساعة كاملة…. عدت زي البرق… الوقت بيعدي هوا مع اللي بتحبيهم يا سلوى… طلب عشيقي مني مقابلة تانية فى شقته؛ طالما أنا خايفة و قلقانة مالاماكن العامة….. وافقت.. مش عارفة وافقت ازاي….و فعلاً ربع ساعة و كنت معاه في شقته…أنا ززوجة مصرية منقبة في شقة عشيقي! بس حسيت معاه كاني طايرة… كأني لأول مرة أتجوة وراجل ينكني….عشت وياه أحلى سكس في حياتي.. رامز راح يبصلي بصات كلها مليانة رغبه وشهوة… حسيت أني هيغمى عليا. بدأ يقرب مني فمسك أيدي حطها فوق بتاعه. جسمي اترعش و نفسي تقل فاحتضني بشدة.وراح يبوسني بخدي ويلحس بلسانه وجهي وبدأت أتجاوب فاديته لساني وبدأ يلعقه ويمصه وأنا أبادله بالمثل. خلع عني النقاب و رماه بعيد…واحدة واحدة كنا قلعنا هدومنا. نسيت نفسي مع عشيقي!
احتضني جامد و انا باتنفض من حرارة جسمه. كنا عريا أوي و بتاعه شفته شهقت من طويله و تخنه! مكنش بتاع الحاج وجدي زي كده! نومني و نام فوقي. الوضع الطبيعي. احتضنى وقبل كل حته في جسمي و نزل علي كسي اللي كان غرقان بشهوته! وفضل يمص ماء كسي ويلحس بلسانه علي كسي من فوق لتحت جامد قوي!! في عمري ما حلمت أن راجل يمصلي و يلحس ليا كسي ابداً!! بدات غصب عني تطلع مني آهات متعة مش الم و أنات لذة شديدة افتقدتها مع جوزي الحاج العجوز! كانت الاهات طالعة من أعماقي يا سلوى بتعبر عن سخونة اللي بيتعمل فيا!! بعد كده نام عليا ووضع راس زبه علي شفرات كسي وبقا يمرره من فوق لتحت وانا احتضنه من ظهره جامد قوي. رفع عشيقي ظهري واحتضنى بقوة وطلب منى احضنه بقوه فلقيتني ملصوقه فيه جسمي في جسمه و زبه بيخرق لحمي, وزبه يغوص في اعماق كسي اتنهد اتوه اشهق من المتعه واللذة وزب عشيقي يمارس أحلى سكس مع ايا انا زوجة منقبة مصرية !! فضل زب عشيقي يواصل صولاته و جولاته في كسي يعني يدخل و يخرج و يدفع و يسحب و انا بافرشخ يقاني ليه عشان يدخل اكتر كمان و انا باحضنه بقوة وهو كاان قرب يكسر عضمي من عنفه و هو بينكني ومن شدة احتضانه ليا وعنقه علي عنقي يقبلنى في خدودى وشفايفي بقوه لحد اما حسيت انه بيزود جامدج و ن زبه ابتدا يتخن جوايا من شهوته وضع خده علي خدي وفي نفس اللحظه يقذف لبنه في كسي كانت شهوتى تتدفق علي زبه ليقذف لبنه واقذف لبنى في وقت واحد فيبقي في حضنى للحظات وبعد انا فاق من غيبوبة النشوه والشهوه كنت انا مازلت في غيبوبتى من النشوه شعرت بجسده يرتعش وفي نفس اللحظه ارتعش جسدى في لحظت قذف اللبن فضل حاضنى ويقبلنى في كل جسدى ، قام من فوقي ونام في حضنى ينظر اليا وانظر اليه بابتسامه حلوه ، مسح كسي ووراكي ومسكت كلتى ومسحت زبه وبوست زبه وهو باس كسي قام ولبس ملابسه وانا مستلقيه علي السرير عاريه تماما قبلنى في شفايفي وخدودى مكملناش ساعة في أول لقاء… بعد كدا اتعددت مقابلتنا. .… كنا بنتقابل كتير و نعيش أحلى لحظات سكس مع بعض..نسيت أني زوجة مصرية منقبة و وهبت جسمي كله إلى عشيقي يعمل فيه اللي يرضاه. مش عارفة ازاي سلفتي عرفت كدة… كانت أصغر من اخوها جوزي ..بس ظبطتني و انا على سرير عشيقي! فتح ليها و مكنش متخيل أنها تكون هي… دخلت زي الصاروخ و شافتني و انا بتاتلف بملاية بداري جسمي!!

What did you think of this story??

Comments

مرر الى الاعلى