مرات خالي الجميلة منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد اوي و علاقتي المحرمة معاها الجزء الثالث

بصراحة بدأت أفكر في اللي عملته و أني ميصحش أستغل مرات خالي وهي منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد أوي بسببب غياب جوزها! مع أني أول مرة احس بمتعة زي اللي حسيتها مع مرات خالي الجميلة إلا أني قررت أني مش هاروحلها… هي كمان مطلبتنيش لمدة أسبوع…لحد اما شهوتها نقحت عليها و طلبتني… و انا اتعللت بمشاغلي و مروحتش…كانت أمي بتزورها بس ترجع تطلبني من أمي… أمي زعقت و مينفعش اسيب مرات خالي في أزمة سجن خالي..هي مش عارفة اللي حصل طبعاً! اضطربت أروحلها بعد الشغل و انا ناوي انهي علاقتي المحرمة معاها!
دخلت فاستغربت اما لقيتها منقبة و جلبيتها السودة عليها!! قالتلي اقعد و قالت: هاجيبلك حاجة ساقعة تشربها…قلت: لا ملوش لزوم… اصرت بابتسامة فرفضت وقلت: أأمري … محتاجة أيه…قعدت و جات بقربي وقالت: أنت ليه بطلت تزورني تشوف طلباتي….انا: معلش مش فاضي… هي بشختة: أزاي مش فاضي…أنت عارف أيه اللي عملته المرة اللي فاتت… زغرتلي بعيونها من تحت النقاب…أنا: عملت أيه!! هي بغضب: يعني مش عارف ايه اللي نيلته …. انا قمت من على كرسي الصالون وقلت ببرود: وانت مش عارفة أيه اللي نيلتيه… وبعدين أنا أحسن مالغريب…شهقت و برقت عينيها وراحت قايمة و ضربتني بكف على وشي وزعقت: أخرس…. أنا منقبة ملتزمة… حطيت ايدي على خدي وتمالكت نفسي وقلت و انا بأوليها ضهري و خارج : حقيقي…. منقبة ملتزمة و متناكة هه … جريت ورايا و راحت شداني مالتشريت… قطعته فبرقتلها و واجهتها: أنت ايه اللي بتعمليه ده!… ضربتني بالكف مرة تانية وزعقت و بزازها بتترجرج: انا متناكة يا كلب… …غضبت اوي … مقدرتش أمسك نفسي: فزقتها على الكنبة اللي نكتها عليها المرة اللي فاتت!! جلبيتها السودة اتفشخت من فوق!! بزازها بانت ومكنتش لابسة حاجة ولا حتى ستيانة!!! شهقت …ونزلت فيها ضرب على وشها و شلت النقاب…ضربتني بالكف مرة و التانية…. دسيت وشي في مفرق ما بين بزازها باستخبى من ضربها….مسكت دماغي و بقيت تدوس عليها جامد وتضرب ضهري…زبي وقف و أنا باحس بحرارة بزازها و نعومتهم!! بقيت ألحس بزازها و التقمت حلمة من حلماتها و ابتديت ارضع…ضرباتها خفت واتقلبت بعد شوية لتحسيس …على شعري و هي مكست دماغي بقت تبدل ما بين بزازها وهي بتصدر آهات. كان و اضح
ان مرات خالي الجميلة منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد أوي وخاصة بعد أما نكتها أول مرة!! علاقتي المحرمة بيها ولعت تاني و انا أيديا بتغوص في لحم وراكها و بتقلعها الكيلوت!!
كان مرات خالي محتاجة انها تتناك و عشان كدا كانت لابسة من غير هدوم!! جسمها ساب خالص و طلعت لوشها ابوس و ايديا بتقفش بزازها جامد أوي! المرة دي شلتها و على سريرها رمتها! و انا فوق منها! اتعلقت برقبتي بأيديها في اسخن بوسة في علاقتي المحرمة مع مرات خالي الجميلة!! طولت اوي و كانت أيدها اتجرات ومسكت زبي!!مرات خالي منقبة ملتزمة بس تعبانة اوي و فاجرة اوي!! دسيت راسي بين بزازها .وأخذت أتحسس نعومتهم ورقتهم وسخونتهم بخدودي. شلت عنها الجلبية فبقت عريانة في احضاني!!
نزلت علي كسها أتحسسه وكان مساك نفسه كان مالي نفسه بحجم كف ايدي . كانت مرات خالي الجميلة باين عليها محضرة نفسها فكانت حلقت كسها او نتفته بطريقه غريبه . كان كس ناعم ناعم حرير . شفايفه حاجه تجنن .بسوايله السخنة . أحساس كانك جوا كهف عميق إحساس ممتع مثير! وضعت لساني علي كسها وهي تشهق . وضعت صبعي بالخرم . حسيت انها بتدفع كسها للامام . اخدت الحس والحس واعمل مساج لخرم طيظها وحسيت ان جميع الاخرام بجسمها بتهتز و ان خرم كسها بيفتح ويقفل . بقيت اعض بكسها وهي تتنتشي. اخدت اعض باكتافها الناعمه الأنثوية وانزل براسي اعمل مساج بخدودي لكسها وفخدها. أحاسيس وشعور مابعده شعور . شئ رهيب وعجيب . وأخيرا ماقدرتش استحمل وفرغ صبري وقررت اجل زبي يحس باحسن متعه . أخدت رجولها علي كتفي . وحسست انها بتدفع كسها للأمام باتجاه زبي . حطيت راس زبي وكان إحساس رائع سخونه ممزوجه بالسوائل والخيوط اللزجة. حسست ان زبي بينسال للداخل . و حسيت بمكينه الجنس اللي ابتدات تحتي وهي معلمه بالنيك . لفت مرات خالي الجميلة ايدها حول ظهري وتحتضني بشدة . كان زبي يحس بمتعه مابعدها متعه . لفتني تحتاها ونامت فوقي واخدت بتحريك نفسها بزبي وهي تمص شفايفي وتحتضني لدرجه اني حسيت باني لا استطيع ان اخد نفسي من ضغطها علي صدري. مرات خالي كانت منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد اوي في غياب جوزها! واخيرا أطلقت مرات خالي شهقه الانتشاء بالوصول لمتعتها الكبرى!! كان كسها كانه بق خلال نشوتها و حسيتها أن بيمص زبي!! و فعلاً مص لبني جواه في متعة قذف محصلتش معايا قبل مرات خالي!

What did you think of this story??

Comments

مرر الى الاعلى