اشتهيت طيز اختي في عيد العشاق و مارست معها اسخن سكس محارم من الخلف

في ذلك اليوم كنت كالمجنون و اشتهيت طيز اختي الجميل و كنا في عيد العشاق اي السان فالنتاين و انا عندي اخت جميلة و لها طيز مدورة جميلة رغم انها هادئة و محترمة و لكن لا اعرف كيف رغبت في النيك معها خاصة و ان ذلك اليوم هو يم العشاق و النيك . و كنت في المساء كلما غيرت محطة تلفزية اجد فيلم سكس و نيك و قبلات حارة حتى اصبح زبي لا يقوى على الارتخاء و جاءتني فكرة ان انيك اختي التي تصغرني بخمسة سنوات و لها جسد جميل و مؤخرة كبيرة و لكن لم اكن اعرف كيف افاتحها في الامر و لكني تشجعت و ذهبت اليها الى غرفتها و جلست بجنبها و بدات اتغزل بها

و وجدت اختي مسغربة جدا من تصرفي ولكنها لم تحرجني بل تركتني اتكلم و انا كنت اسخن و اشتهيت طيز اختي حتى وضعت يدي على مؤخرتها و هي خجلت و احمر وجهها ثم حاولت منعي و انا اتكات على جسمها و قلت لها احبك اختي انا ساخن و اليوم عيد الحب . ثم اعطيتها قبلة طويلة و ساخنةبين شفتيها احسست ان جسمي كله يرتعش معها و امسكتها من فلقتي طيزها الكبير و بدات اتحسس و اان اذوب و اسخن و شهوتي مشتعلة بقوة و اختي كانت تريد ان تتخلص مني و لكن بطريقة خفيفة و محتشمة جدا و بلا اي مجهود ثم اشتهيت طيز اختري اكثر خاصة لما جئت من خلفها و لمس زبي طيزها الطري

و كانت ترتدي روب خفيف جد جعلني احس اني املس طيزها مباشرة و اخرجت زبي و رفعت الروب و لحظتها لمس زبي لحمها الدافئ الساخن و امسكتها من فردتي طيزها و وضعت زبي بينهما و دفعت حتى لمست الفتحة التي كانت ساخنة كانها جمرة . و حين حاولت ادخال زبي لم اقدر لان الفتحة صغيرة و اختي عذراء من الامام و الخلف و انا اشتهيت طيز اختي و بصقت على زبي ثم وضعته على الفتحة و ادخلته لتتوسع فتحتها امام عنفوان الزب و قوته و انا اكمل دفع زبي و بدات اختىي تئن اي اي اه اه اه اح اح اح اح ا ها اه اه اه اما انا فكنت ادخل من دون ان افكر في اي شيء اخر

و ادخلت كل زبي في طيز اختي و بدات اهتز بقوة كبيرة و الشهوة تحركني حيث بقي فقط زبي و حوضي من يتحرك نحو الطيز و الى الخلف في شهوة ساخنة و جميلة جدا وانا انيك و هي تتغنج  واحيانا تحص ببعض الالم . و احسست ان البركان الساخن الجميل بدا يتحرك في زبي و انا اوشك على اخراج الشهوة من زبي حيث صرخت بقوة اي اح اح اح اح و انطلق زبي في اخراج وديان المني داخل فيتحتها الصغيرة و انا تمتعت باجمل نيك بعدما اشتهيت طيز اختي الجميل

What did you think of this story??

Comments

مرر الى الاعلى