الزب الكبير يهيجني و يجعلني اذوب امامه و هذه قصتي مع البائع المتجول – الجزء 2

في ذلك اليوم تاكدت ان الزب الكبير يهيجني لما رايت زب البائع الاسمر و قد تردد في اخراج زبه في الاول لانه كان خجول و لكن لما رايت الزب مترامي بين الفخذين و بذلك الطول الفارع و الغلاظة الهريبة تحركت شهوتي و وجدت نفسي جاثية امامه الحسه و ارضعه و انا امسك جذع الزب و اصابعي لا تنطبق عليه . و كان الرجل الاسمر يذوب ايضا و هو يتافف بقوة اف اف اف و زبه ينتصب و هو متكئ على الالة الغسيل و رجليه مفتوحتين و بصقت على زبه و رحت استمني له و زبه اصبح مثل الحديد و ادخلت راس زبه مرة اخرى في فمي لالحس ماءه المالح الذي كان يخرج بكميات قليلة من فتحة الزب

ثم صرت هائجة جدا كالمجنونة و فتحت رجلاي امامه و اظهرت له كسي و ادخلت اصبعي في كسي و اخرجته و انا الحس في اصبعي و انظر الى زبه الاسمر الكبير و الزب الكبير يهيجني و يهيج كسي و شهوتي و اشرت اليه بعد ذلك باصبعي ان ياتي حيث وضعت اصبعي في وجههي ثم لحسته و ادخلته في كسي . و جاء الرجل الاسمر الي و وضع الزب براسه على الكس و دفعه لاحس باجمل لذة و نشوة و الزب يدخل كانه حبة موز كبيرة و ساخن جدا و ناعم و رغم ان زب زوجي اصغر و كسي ضيق و لكن تعجبت كيف تمدد كسي و سمح للزب بالدخول بقوة فيه و انا اسخن و الزب الكبير يهيجني و يذيبني بقوة و حرارة

ثم ارتمى علي و كان ثقيلا نوعا ما و رائحة العرق تغمره  ولكن رجولته كانت احلى من اي شيء اخر و ظل يدخل زبه حتى ادخله كاملا و اصبح في اكمل انتصاب و هنا بدا يتحرك و يدخل و يخرج و هو يلهث و قد سخن بقوة كبيرة و انا وضعت يدي على طيزه الساخنة جدا و كانت متماسكة . و حتى هزه كان هز قوي جدا و خصيتيه تخبط على شفرات كسي بقوة كبيرة جدا و هو يلهث اه اه اه اح اح اح و يقبلني و شعر وجهه و لحيته كان كالمسامير لان وجهي ناعم جدا و زوجي يحلق لحيته و شواربه يوميا تقريا و اعتدت على الوجه الناعم اثناء القبلات و النيك و لكن البائع الاسمر كان رجولي اكثر من زوجي

و حين رايت ان هذه الوضعية متعبة بثقله طلبت منه ان يتركني اركب على الزب الكبير و اخرج زبه و ارتمى على ظهره و رغم انه بدوي الا انه في النيك كان محترف كانه فنان بورنو حيث امسك زبه الضخم الواقف و طلب مني ان اجلس عليه .  و جلست انا على الزب وكنت ساخنة جدا وفي ذروة شهوتي الجنسية و الزب الكبير يهيجني و يزيد في رغبتي و انا احس بتحرك الزب في كسي نحو رحمي و عدت للتاوه بقوة كبيرة اه ها اه اه اه اه

What did you think of this story??

Comments

مرر الى الاعلى