احببت الزب بقوة من اول نظرة اليه و عشقته حين دخل كسي و فتحني باجمل متعة

انا فتاة سكسية جدا و قد احببت الزب لاول مرة مع عشيقي ناصر ايام الثانوية في اخر سنة حيث كنا نتبادل الرسائل الغرامية انذاك و بدانا نخرج مع بعض و تطورت الامور الى القبلات و التحسسات و لم اعرف كيف وجدت نفسي بين احضانه يقبلني و يتحكك على مؤخرتي بزبه و لكن فوق الثياب طبعا . و تطورت العلاقة اكثر حتى ودت نفسي معه في الفندق في حضنه و هو يخلع ثيابي قطعة بقطعة و انا اذوب فيه و اقبله  واعانقه بكل حب حتى وجدت نفسي عارية تماما مع ناصر و جاءت اللحظة الساخنة الجميلة  حين رايته يفتح ازرار يبنطلونه الذي كان منفوخ في منطقة الزب و هو مقبل على اخراج زبه

كان الامر مثير و ساخن جدا حين اخرج ناصر زبه و لحظتها احببت الزب بقوة و زبه جميل و كبير و بارز جدا و منتصب و انا من دون ان يطلب مني اذته في يدي و قربت فمي منه  وانطلقت ارضع له زبه الواقف و ناصر يذوب و يئن اه اه اح اح مصي حبيبتي اكملي اه اه اه هكذ واصلي اه اه اه . ثم طلبت منه ان يلحس كسي لانني لطالما سمعت عن حلاوة لحس الكس و متعتها و ناصر جاء يلحس كسي و يذيبني و انا سخنت  وطلبت منه ان يدخل زبه في كسي فانا اريد ان اتناك و ارتاح و لم اعد قادرة على التحمل اكثر و احببت الزب في ذلك اليوم الذي بدات فيه علاقاتي الجنسية الحقيقية

و بجنون انثوي كبير رحت احك زب ناصر على صدري و فمي و كل جسمي و هو حار و ساخن و جميل و ناصر يعيش ايضا المتعة  واللذة الجنسية الساخنة و زبه واقف بقوة ثم عدت لارضع بكل جنون و حينها سخن ناصر بقوة و وجدته يفتح رجلاي و يضع زبه على كسي . ثم دفع زبه بقوة كبيرة و بكل الثقل الذي يملكه نحو كسي ليدخله و ينطلق النيك الساخن و زبه فتح كسي و افقدني العذرية و لكن ما احلاها من متعة و لذة حيث احببت الزب بقوة كبيرة و عشقته و بالذات زب ناصر الذي دخل في كسي الى خصيتيه و هو فوقي يدخل و يخرج بلا توقف و انا اسمع اه اه اح اح اح و انا ايضا كنت اتاوه اح اح اه ام ام امممم ممم ما الذ الزب حبيبي اه اه اه

و باجمل حرارة و باحلى متعة رايت ناصر يخرج الزب الضخم الجميل من داخل كسي ليضعه في فمي و يندفع منه حليبه الذي كان مثل المايونيز ابيض اللون و دافئ جدا و ناصر بدا يقذف في فمي عنفوان شهوته و انا افتح فمي و الحس بعض القطرات التي كانت شهية جدا . و حين اكمل الزب اخراج حليبه اصبح طري جداو راسه مثل الممحاة و جميل و انا بدات اعضه و انا ساخنة و احببت الزب بقوة من تلك النيكة

What did you think of this story??

Comments

مرر الى الاعلى