نيك كس حامي ورضع بزاز سخنة مع الشغالة الشقية

قصة نيك كس حامي ورضع بزاز سخنة مع الشغالة الشقية حصلتلي من سنتين تقريبا كان عندي 19 سنة لما باب موظف الحكومة حب ينقل مقر إقامته في الشقة الواسعة الكبيرة اللي الوزارة خصصتهاله. كامن ماما راحت قبلنا المكان ده عشان تشوف ظروف العفش يتحط ازاى وكده وكانت خايفة م\بسبب بعد المسافة عن المدينة اني مفيش شغالة ترضى تيجي معانا، فققرت أنها تجيب الشغالة صافي اللي كانت موجودة عندنا فبل كده.افي ده مش جذابة جنسياً ولا حاجة بس معقولة وحلوة وخصوصاً اني جسمها مليان. عشان ادخل في قصتي طوالي ، بقولكم انا احنا كننا بننقل العفش عن طريق عربيات النقل الكبيرة وكنت انا وباب و ماما والشغالة صافي في العربية الجيب اللي باب كان عامل ساتر من زجاج معتم بين الكبينة والكراسي اللي ورا. مكنش حد يقدر يشوف ولا يسمع من الزجاج ده. طبعاً ماما ركبت جنب بابا وانا حظي الحلو طبعاً زي ما حصل كان جنب الشغالة صافى اللي مارست معاها أحلى وأول نيك كس حامي ورضع بزاز سخنة شفته لحد وانا بكتب الكلام ده دلوقتي. اللى حصل اني انا نمت من الملل وحطيت راسي على ورك صافي. لما فتحت عينيا شفتبزازها المدورة التخينة وهي قفشني وانا ببص عليهم بشهوة. وقالتلي وهي بتضحك: ” انت بتبص علي أيه؟” الحق انا خفت واتحرجت فقلت: ” لا أبداً…انا لسه صاحي”
برقت عينيها وعملت نفسها زعلانة وقالت: ” متكدبش..انا شيفاك من خمس دقايق وانت بتبحلق في بزازي…”. أنا وشي جاب لوان وحسي أن الدم هرب منيولما هي شافت كده ابتسمت وقالت وهي بتهمس في ودني: ” انا هوريك اللي انت عايزة …من هنا ورايح هنكون مع بعض…اديني رجعتلك”. قلتلها توريني بزازها بسرعة فخافت عشان بابا وماما فطمنتها انهم لا هيشوفوا ولا يسمعوا حاجة خالص وبعديها حطيت ايديا على بزازها المليانين وبدأت أقفش فيهم. بعد ما شبعت تحسيس وتقفيش في بزازها اللي زى السفنج وكان ذبي هاج، اترجيتها نها تقعد في حجري وفعلاً قعدت وبقيت امص في شفايفها وبوسها بشوة قاتلة وكانت دي بداية نيك كس حامي ورضع بزاز سخنة مع الشغالة الشقية وكملنا كدا بوس وتحسيس وأحضان ورضع بزاز لحد ما وصلنا بعد ساعتين سواقة. بس المفاجأة أني حاجتنا مكنتش وصلت فاضطرنا ناخد حجرتين في فندق الشيراتون، واحة لبابا وماما وطبعاً واحة ليا أنا وصافي الشغالة الشقية وبكدا الجو خلي لينا وبدأت أجرب أمتع نيك كس حامي ورضع بزاز سخنة معها طول مااحنا في الفندق.
كان العشا دخل ليا وللشغالة الشقية صافي وبدأت أنا اقطع من عليها البلوزة واغطي بزازها السخنة بالأيس كريم والحسه من فوقيها زي البوبي الصغير. عارفين الشغالة الشقية ساحت بين أيديا وكانت جاهزة لممارسة نيك كس حامي معاها وبقيت شهوانية جداً وداعرة كمان. قلعتها ملط وبدأنا نلحس لبعضنا وبعدينا دخلنا الحمام ومليت البانيو ميه ودخلت جواه وانا بعدهاونمت فوقيها وبدأت ألحس جسمها.حسيت أنها عاوزاني وخصوصاً انه بعد خمس دقايق وانا بلحس وبمص فيها كسها جاب شهوته وفعلاً حطيت راس ذبي على باب كسها وبدأت أخبط. حقيقي بدأت خبط راس ذبي في كسها ومشافرها وبظرها وهي هاجت تحتي. دخلته جواها بسهولة لأنها كانت متناكة قبل كدة وابتديت نيك كس حامي معاها كنت انا طاير من اللذة بتاعته. كانت صافي الشغالة الشقية بتهيجنني بصوتها وتزووم وتنونو زي القطة: “أوووو..أممممم..أأأأأأأأأأأأأححححووو.. حامي….نيك كس حامي نيك نيك……نيك جامد….ادخل….كمان”كلامها خلى الدم يغلي في ذبي ووداني احمرّت من الهيجانوحسيت اني خلاص هنفجر فجبتهم بعد 7 دقليق نيك كس حامي مع الشغالة الشقية صافي. لما جبتهم جوا دفعتني من عليها وقالت وهي بتلمني: ” ايه اللي عملته ده…كنت جبتهم بره…انا هاحمل كده…” انا قعدت ابوسها واطمنها وقلتلها: ” أمممم….سكر…تنخفيش هاجبيلك حباية آى بل الصبح وكل حاجة هتبقى تمام…أممممم..أمه..عسل….يا منيوكة..”كنتش تخرج من البانيو ولا حتى تقف على رجليها من ممارسة نيك كس حامي معاها وعشان كدا انا نومتها عالسرير وفي الصبح فعلاً وفيت بكلمتي وجبتلها منع حمل. تاني يوم كنا روحنا وكان بيتنا عبارة عن غرفة لبابا ومما واحدة للضيوف واحدةليا ولصافي الشغالة الشقية. كان ليا سرير بس صافي اضطرت انها تنام عالأرض على مرتبة ، بس أنا طبعاً مكنتش بسيبها تنام لوحدها. وعشان اني غرفتي كانت جنب أوضة بابا وماما طبعاً مكنتش واخد راحتي ، فكنت بكتفي من صافي الشغالة الشقية انها تلاعب ذبي وتمصه وانا امارس رضع بزاز سخنة شهية زى بزازها لحد ما اجيب شهوتي واقذف. لما كان باب وماما بيخرجوا كنت باخد راحتي معاها ، فكنت طبعاً بقفل كل الشبابيك والبيبان وارجع أفرشها وانيكها وكأننا اتنين متجوزين جديد. وكنت بخليها تمصلي ذبي وبضاني بس حاجة واحدة اللي صافي الشغالة الشقية كانت بترفضها بشدة رغم اني مارست معاها نيك كس حامي ورضع بزاز سخنة وهي نيك الطيز.

Comments

Scroll To Top