بزاز كبيرة

قصص نساء ذات بزاز كبيرة و نهود طبيعية كبيرة مع احلى الصدور و كل انواع الاثداء حاضرة مع حلمات شهية جدا تجعل الشهوة ترتفع و الزب ينتصب من حلاوة و جمال الصدر و البزاز الكبيرة الطبيعية مع النهد الكبير و الزيزة الكبيرة جدا مثلما يشتهيها الرجال اثناء النيك و السكس مع صدر المراة الكبير

اسبانية بزازها نار بيضاء و كبيرة في اسخن نيك في مدينة ملغا داخل الفندق – الجزء 2

كانت متعة جميلة و انا ارضع صدر امراة اسبانية بزازها نار بيضاء خاصة و اني كنت وصلت مباشرة للفندق من المطار و حتى الراحة لم اكن قد اخذت منها حتى قسط صغير و لكن النيك و رضع البزاز اعاد لي الطاقة و القوة و انا احرك البزاز في كل التجاهات و حجم ثديها الواحد كان […]

اسبانية بزازها نار بيضاء و كبيرة في اسخن نيك في مدينة ملغا داخل الفندق – الجزء 1

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-03-30 وسوم: اسبانية ام بزاز, بزاز الاسبانية, بزاز بيضاء

في هذه القصة كنت انيك اسبانية بزازها نار و كنت في رحلة سياحية الى مدينة ملغا الاسبانية الجميلة و لاول مرة في حياتي انيك في فندق بمجرد وصولي لانني من قبل كنت التقي عاهرات و حتى اجنبيات و لكن بعد مرور يوم او اكثر او على الاقل في الليل او في المساء . و في […]

امراة بزازها كبيرة و سمينة جعلتني اقذف مني بمجرد رضع الحلمة اللذيذة

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-03-16 وسوم: ارضع بزازها, اقذف في ملابسي, امص حلماتها

احلى مغامرة جنسية في حياتي كانت مع امراة بزازها كبيرة و جميلة جدا حيث كانت سمينة و لكن ليس الى درجة السمنة المفرطة بل كان جسمها ممتلئ و لكن صدرها كان كبير جدا كانه طيز و بيضاء و مطلقة بلا اولاد و عمرها كما كانت تبدو انها في الاربعينات . و قد مارست معها الجنس […]

انكحها من بزازها و اضع زبي بين النهود و امسك الحلمات البنية و انيك حتى اقذف – الجزء 2

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-03-06 وسوم: انكح بزازها, انيك البزاز, بزاز كبيرة

و رحت انكحها من بزازها و امسكت لها الحلمات التي كانت منتصبة و واقفة بقوة كبيرة و الفتاة كانت توحوح من شدة حر الشهوة حيث جعلتني اتخيل اني انيكها في طيزها او كسها و نسيت تماما اني في الطريق بين الاشجار و الشهوة جعلتني افقد كل عقلي و صوابي  . و لم يكن بامكاني ان […]

انكحها من بزازها و اضع زبي بين النهود و امسك الحلمات البنية و انيك حتى اقذف – الجزء 1

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-03-06 وسوم: اكحها من صدرها, الثديين, انيك بزازها

من شدة اللذة لم انسى تلك النيكة مع الفتاة التي كنت انكحها من بزازها الكبيرة و كانت فتاة جميلة جدا في العشرين فقط من عمرها و لكنها تملك بزاز كبيرة جدا و كانها سيدة متزوجة و كانت قصيرة جدا الى درجة اني حين اقف اضع زبي على صدرها من دون ان تجلس و حتى طيزها […]

بزازها هيجت زبي حيث رضعت و وضعته بين نهودها و قذفت اسخن شهوة

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-03-01 وسوم: انيكها من بزازها, بزاز كبيرة, بزازها هيجتني

هذه القصة حدثت مع فتاة ليل و فعلا بزازها هيجت زبي و سخنتني حيث كنت انيكها في الخلاء في مكان منعزل و كنت مارا من هناك بالصدفة لاجدها تمارس حرفتها و هي الدعارة و انا احب الجنس و النيك من الكس و لكن لما فتحت حجابها و رايت تلك البزاز لم اقدر على الصمود . […]

جارتي ام البزاز و اسخن نيكة معها و احلى لحس حلمات و رضع لذيذ

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-02-25 وسوم: انيك جارتي, بزاز جارتي, جارتي بزاز كبيرة

حين نكت جارتي ام البزاز شعرت اني لن انيك بعدها امراة اخرى فقد كانت مثيرة و لذيذة جدا و جارتي اسمها فاتن و هي حقا فاتنة و سمراء جميلة مع شفتين مقلوبتين و لكن اكثر شيء كان يغريني فيها و يجعلني اكثر اصرار على ان انيكها هو صدرها الواقف الجميل . و فاتن محجبة و […]

محارم ساخن جدا مع امي و نهودها الكبيرة في فمي امص و زبي في كسها الجزء 3

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-02-24 وسوم: امي بزازها كبيرة, انيك امي, محارم مع امي

و رغم اني كنت ساخن جدا في سكس محارم ساخن جدا نار الا اني اشفقت على امي حين سمعتها توحوح و تتغنج بتلك الحرارة و هي في قمة الذوبان و انا فوقها انيكها و زبي في كسها يتحرك في عنق مهبلها و يدخل و بزازها تتلاطم مثل امواج البحر . و كنت اسمع انينها الذي […]

محارم ساخن جدا مع امي و نهودها الكبيرة في فمي امص و زبي في كسها الجزء 2

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-02-23 وسوم: ارضع بزاز امي, انيك امي, بزاز امي كبير

بعدما لمست امي زبي انطلقنا في سكس محارم ساخن جدا حيث كانت تلمسه بيدها الدافئة و تعبث به و زبي انتصب بسرعة و وارتفع الى الاعلى و امي كانت تمص بمهارة كبيرة و خبرة و تلحس و تلعب بالخصيتين و انا اسخن و اهيج اكثر . ثم استلقت امي على ظهرها و بزازها توزعت على […]

محارم ساخن جدا مع امي و نهودها الكبيرة في فمي امص و زبي في كسها الجزء 1

بقلم‎ juliala بتارخ‎ 2017-02-23 وسوم: انيك امي, بزاز امي, محارم امي

احلى لحظات سكس محارم ساخن جدا و مثير و لذيذ عشتها مع امي الجميلة المطلقة التي كانت تطفئ عني المحنة و النيران الساخنة و احلى ما كان يشهي زبي في جسد امي هو تلك النهود الكبيرة البيضاء المتدفقة من فستانها حين تكون ف البيت و حتى هي لاحظت ان عيوني لا تفارق صدرها . و […]

مرر الى الاعلى